نعم الله تعالى وأنواعها

محمد بن أبي بكر ابن قيم الجوزية

 

  النعم ثلاثة: نعمة حاصلة يعلم بها العبد, ونعمة منتظرة يرجوها, ونعمة هو فيها لا يشعر بها, فاذا أراد الله اتمام نعمته على عبده عرّفه نعمته الحاضرة وأعطاه من شكره قيدا يقيّدها به حتى لا تشرد, فانها تشرد بالمعصية, وتقيّد بالشكر. ووفقه لعمل يستجلب النعمة المنتظرة, وبصّره بالطرق الي تسدها وتقطع طريقها, ووفقه لاجتنابها. واذا بها قد وافت اليه على أتم الوجوه, وعرّفه النعم التي هو فيها ولا يشعر بها.

 

  ويحكى أن أعرابيا دخل على الرشيد, فقال يا أمير المؤمنين ثبّت الله عليك النعم التي أنت فيها بادامة شكرها, وحقق لك النعم التي ترجوها بحسن الظن به ودوام طاعته, وعرّفك النعم التي أنت فيها ولا تعرفها لتشكرها. فأعجبه ذلك منه وقال: ما أحسن تقسيمه.

مقالات مرتبطة بـ نعم الله تعالى وأنواعها

  • يكون الله وحده إلهه

    ابن القيم

    " و كما أنّ السماوات و الأرض لو كان فيهما آلهة غيره سبحانه لفسدتا ، كما قال تعالى : { لَوْ كَانَ فِيهِمَا آلِهَةٌ

    24/10/2017 1065
  • أدب سيدنا سليمان مع الله تعالى

    صالح بن عواد المغامسي

    أدب سيدنا  سليمان مع الله تعالى كذلك ذكر الله جل وعلا في كتابه الكريم سليمان عليه الصلاة والسلام،

    15/05/2010 8692
  • عبادة الله باسمه تعالى البديع

    د. أشرف حجازي

     الحمد لله والصلاة والسلام على رسول الله وعلى آله وصحبه وسلم. قال الله تعالى: ( بَدِيعُ السَّمَاوَاتِ

    25/11/2018 196