نجائب النجاة مهيّأة للمراد, وأقدام المطرود موثوقة بالقيود

فريق عمل الموقع

 

 

نجائب النجاة مهيّأة للمراد, وأقدام المطرود موثوقة بالقيود.هبّت عواصف الأقدار في بيداء الأكوان, فتقلب الوجود ونجم الخير, فلما ركدت الريح إذا أبو طالب غريق في لجة الهلاك, وسلمان على ساحل السلامة.والوليد بن المغيرة يقدم قومه في التيه, وصهيب قد قدم بقافلة الروم, والنجاشي في أرض الحبشة يقول: لبيك اللهم لبيك, وبلال ينادي: الصلاة خير من النوم  وأبو جهل في رقدة المخالفة.لما قضى في القدم بسابقة سلمان عرج به دليل التوفيق عن طريق آبائه في التمجس (المجوسية), فأقبل يناظر أباه في دين الشرك, فلما علاه بالحجة لم يكن له جواب إلا القيد. وهذا جواب يتداوله أهل الباطل من يوم حرفوه, وبه أجاب فرعون موسى:{ لَئِنِ اتَّخَذْتَ إِلَهاً غَيْرِي } الشعراء 29, وبه أجاب الجهمية: الإمام أحمد لما عرضوه على السياط. وبه أجاب أهل البدع شيخ الإسلام حين استودعوه السجن –وها نحن على الأثر- فنزل به ضيف { وَلَنَبْلُوَنَّكُمْ } جزء من الآية 155 سورة البقرة. فنال بإكرامه مرتبة "سلمان منا أهل البيت", فسمع أن ركبا على نية السفر, فسرق نفسه من أبيه ولا قطع, فركب رحالة العزم يرجو إدراك مطلب السعادة, فغاص في بحر البحث ليقع بدرّة الوجود, فوقف نفسه على خدمة الأذلاء وقوف الأذلاء, فلما أحس الرهبان بانقراض دولتهم سلموا إليه أعلام الأعلام على نبوة نبينا صلى الله عليه وسلم وقالوا: إن زمانه قد أظل, فاحذر أن تضل, فرحل مع رفقة لم يرفقوا به { وَشَرَوْهُ بِثَمَنٍ بَخْسٍ دَرَاهِمَ مَعْدُودَةٍ } يوسف 20, فابتاعه يهودي بالمدينة, فلما رأى الحرة توقد حرا شوقه, ولم يعلم رب المنزل بوجد النازل. فبينا هو يكابد ساعات الانتظار قدم البشير بقدوم البشير, وسلمان في رأس نخلة, وكاد القلق يلقيه لولا أن الحزم أمسكه كما جرى يوم:{ إِنْ كَادَتْ لَتُبْدِي بِهِ لَوْلا أَنْ رَبَطْنَا عَلَى قَلْبِهَا } القصص 10, فعجل النزول لتلقي ركب البشارة ولسان حاله يقول:

خليلي من نجد قفا بي على الربا  فقد هب من تلك الديار نسيم

فصاح به سيده: مالك؟ انصرف إلى شغلك. فقال كيف انصرافي ولي في داركم شغل

ثم أخذ لسان حاله يترنم لو سمع الأطروش

 

خليلي لا والله ما أنا منكما  إذا علم من آل ليلى بداليا

 

  فلما لقي الرسول عارض نسخة الرهبان بكتاب الأصل فوافقه. يا محمد أنت تريد أبا طالب ونحن نريد سلمان, أبو طالب إذا سئل عن اسمه قال عبد مناف, وإذا انتسب افتخر بالآباء, وإذا ذكرت الأموال عدّ الإبل. وسلمان إذا سئل عن اسمه قال: عبد الله, وعن نسبه قال: ابن الإسلام, وعن ماله قال: الفقر, وعن حانوته قال المسجد, وعن كسبه قال الصبر, وعن لباسه قال: التقوى والواضع, وعن وساده قال السهر, وعن فخره قال: "سلمان منا" وعن قصده قال:{ يُرِيدُونَ وَجْهَهُ } الأنعام 52, وعن سيره قال إلى الجنة, وعن دليله في الطريق قال: إمام الخلق وهادي الأئمة.

 

 إذا نحن أدلجنا وأنت إمامنا     كفى بالمطايا طيّب ذكراك حاديا

 

 وإن نحن أضللنا الطريق ولم نجد    دليلا, كفانا نور وجهك هاديا

 

*الذنوب جراحات, ورب جرح وقع في مقتل.*لو خرج عقلك من سلطان هواك, عادت الدولة له.*دخلت دار الهوى فقامرت بعمرك.*إذا عرضت نظرة لا تحل فاعلم أنها مسعر حرب, فاستتر منها بحجاب: { قُلْ لِلْمُؤْمِنِينَ...} النور 30, فقد سلمت من الأثر: { وَكَفَى اللَّهُ الْمُؤْمِنِينَ الْقِتَال } الأحزاب 25. بحر الهوى إذا مد أغرق, وأخوف المنافذ على السابح فتح البصر في الماء.

 

 ما أحد أكرم من مفرد   في قبره, أعماله تؤنسه

 

 منعما في القبر في روضة    ليس كعبد قبره محبسه

 

 على قدر فضل المرء تأتي خطوبه  ويعرف عند الصبر فيما يصيبه

 

 ومن قل فيما يتقيه اصطباره  فقد قل مما يرتجيه نصيبه

 

*كم قطع زرع قبل التمام فما ظن الزرع المستحصد, اشتر نفسك, فالسوق قائمة والثمن موجود. لا بد من سنة الغفلة ورقاد الهوى, ولكن كن خفيف النوم فحراس البلد يصيحون: دنا الصباح.*نور العقل يضيء في ليل الهوى, فتلوح جادة الصواب, فيتلمح البصير في ذلك النور عواقب الأمور *أخرج بالعزم من هذا  الفناء الضيّق المحشو بالآفات إلى ذلك الفناء الرحب الذي فيه "مالا عين رأت",فهناك لا يتعذّر مطلوب ولا يفقد محبوب.*يا بائعا نفسه بهوى من حبه ضنا, ووصله أذى, وحسنه إلى فناء, لقد بعت أنفس الأشياء بثمن بخس, كأنك لم تعرف قدر السلعة ولا خسة الثمن, حتى إذا قدمت يوم التغابن تبيّن لك الغبن في عقد التبايع, لا إله إلا الله سلعة, الله مشتريها, وثمنها الجنّة, والدلال الرسول, ترضى ببيعها مجز يسير مما لا يساوي كله جناح بعوضة.

 

 إذا كان شيء لا يساوي جميعه   جناح بعوض عند من صرت عبده

 

 ويملك جزء منه كلك ما الذي يكون على ذي الحال قدرك عنده

 

 وبعت به نفسا قد استامها بما    لديه من الحسنى وقد زال وده

 

مخنث العزم أين أنت, والطريق طريق تعب فيه آدم, وناح لأجله نوح, ورمي في النار الخليل, وأضجع للذبح إسماعيل, وبيع يوسف بثمن بخس, ولبث في السجن بضع سنين, ونشر بالمنشار زكريا, وذبح السيد الحصور يحيى, وقاسى الضر أيوب, وزاد على المقدار بكاء داود, وسار مع الوحش عيسى, وعالج الفقر وأنواع الأذى محمد صلى الله عليه وسلم تزها أنت باللهو واللعب.

 

 فيا دارها بالحزن ان مزارها     قريب, ولكن دون ذلك أهوال

 

الحرب قائمة وأنت أعزل في النظارة, فإن حركت ركابك فللهزيمة. من لم يباشر حر الهجير (نصف النهار عند اشتداد النهار) في طلاب المجد لم يقل (القيلولة) في ظلال الشرف.

 

 تقول سليمى لو أقمت بأرضنا    ولم تدر أني للمقام أطوف

 

قيل لبعض العباد: إلى كم تتعب نفسك!! فقال راحتها أريد. يا مكرما بحلة الإيمان بعد حلة العافية وهو يخلقهما في مخالفة الخالق, لا تنكر السلب؛ يستحق من استعمل نعمة المنعم فيما يكره أن يسلبها. عرائس الموجودات قد تزينت للناظرين؛ ليبلوهم أيهم يؤثرهن على عرائس الآخرة, فمن عرف قدر التفاوت آثر ما ينبغي إيثاره.

 

 وحسان الكون لما أن بدت    أقبلت نحوي, وقالت لي: إلي

 

 فتعاميت كأن لم أرها    عندما أبصرت مقصودي لدي

 

*كواكب همم العارفين في بروج عزائمهم سيارة ليس فيها زحل.

*يا من انحرف عن جادتهم كن في أواخر الركب ونم إذا نمت على الطريق, فالأمير يراعي الساقة قيل للحسن: سبقنا القوم على خيل دهم ونحن على حمر معقرة فقال إن كنت على طريقهم فما أسرع اللحاق بهم.

مقالات مرتبطة بـ نجائب النجاة مهيّأة للمراد, وأقدام المطرود موثوقة بالقيود

  • التوحيد سبيل الأمن

    الشيخ احمد الشبكي

    إن الحاجة إلى دراسة التوحيد للعيش به ومعرفة أثره أمر ملح جدا في هذه الأيام فالناس قد جربوا كل سبيل للخروج من

    06/04/2017 1039
  • لا يقول: عبدي وأمتي

    محمد بن عبد الوهاب

    لا يقول: عبدي وأمتي في الصحيح عن أبي هريرة رضي الله عنه، أن رسول الله صلى الله عليه وسلم قال: (لا يقل أحدكم: أطعم

    09/06/2010 2337
  • ما قاله شيخ الإسلام ابن تيمية في فضل من قال لا إله إلا الله

    عبد الخالق بن جار الله

    ([1])وأحسن ما قيل في معناه ما قاله شيخ الإسلام ابن تيمية وغيره: أن هذه الأحاديث إنما هي فيمن قالها ومات عليها.

    21/10/2009 4153