ما الفرق بين الصفات السلبية والصفات الثبوتية من حيث الورود والدلالة ؟

الشيخ / هاني حلمي

 
س/ ما الفرق بين الصفات السلبية والصفات الثبوتية من حيث الورود والدلالة ؟

 
الصفات الثبوتية أكثر بكثير من الصفات السلبية لأنها أدل على صفات الكمال , أما الصفات السلبية فهي لا تذكر غالباً إلا في الأحوال التالية:
1- بيان عموم كمال الله عز وجل كقوله تعالى ( لَيْسَ كَمِثْلِهِ شَيْءٌ )[1].
2- نفي ما ادعاه في حقه الكاذبون كقوله تعالى ( وَمَا يَنْبَغِي لِلرَّحْمَنِ أَنْ يَتَّخِذَ وَلَدًا )[2].
3- دفع توهم النقص في كمال معين كقوله تعالى ( وَلَقَدْ خَلَقْنَا السَّمَاوَاتِ وَالْأَرْضَ وَمَا بَيْنَهُمَا فِي سِتَّةِ أَيَّامٍ وَمَا مَسَّنَا مِنْ لُغُوبٍ )[3].

 


س/ ما الفرق بين طريقة السلف والمتكلمين في الصفات السلبية ؟


السلف هم أهل السنة والجماعة وطريقتهم تجري على طريقة القرآن وهديه فيفصلون في الصفات الثبوتية ويجملون في الصفات السلبية أما المتكلمون من الأشاعرة والماتريدية والمعتزلة فهم على الضد من ذالك فيجملون في الأثبات ويفصلون في النهي ولهذا تجد الصفات السلبية كثيرة في كتبهم كنفي الجسم والعرض والغرض وحلول الحوادث والجهة وأما الأثبات فقليل جداً ولا يتجاوز سبع صفات وهذه الطريقة الكلامية باطلة من وجوه كثيرة منها:
1- أنها تخالف طريقة القرآن في إجمال الصفات السلبية وتفصيل الصفات الثبوتية.
2- أن هذه الطريقة فيها سوء أدب فإن الأدب أن تجمل في السلب وتفصل في الإثبات.
3- أن المتكلمين جعلو الصفات السلبية ذريعة لنفي الصفات الثابتة في الكتاب والسنة من الصفات فنفي الأبعاض يقصدون به نفي الصفات الخبرية كاليد ونفي الأعراض يقصدون به نفي الحكمة ونفي الجهة يقصدون به نفي العلو ونفي الحوادث يقصدون به نفي الصفات الأختيارية كالنزول والرحمة والغضب.

------------------------

[1]  : سورة الشورى آية رقم ( 11 ) .
[2]  : سورة مريم آية رقم ( 92 ) .
[3]  : سورة  ق آية رقم ( 38 ) .

مقالات مرتبطة بـ ما الفرق بين الصفات السلبية والصفات الثبوتية من حيث الورود والدلالة ؟