كيف تخطط لآخرتك؟ - الجزء التاسع

فريق عمل الموقع

القراءة في حياة الصالحين:

ومن الأسباب التي تعين المسلم على الاستعداد للآخرة :

أن يُدمن على القراءة في حياة  الصالحين من سلف هذه الأمة ،من الصحابة والتابعين وتابع التابعين ممن تربوا على الكتاب والسنة،  وكيف كانوا يزهدون في هذه الدنيا ويعملون لآخرتهم ويبذلون الغالي والنفيس من أجلها .

عن أبي الدرداء، يقول: إن من شر الناس عند الله منزلة يوم القيامة عالماً لا ينتفع بعلمه.

أخي الكريم :هل أنت عندما تسمع الخطب والدروس والمحاضرات والفتاوى تنتفع بها وتعمل بما سمعت ؟

عن سلمان الفارسي رضي الله تعالى عنه، قال: أكثر الناس ذنوباً يوم القيامة أكثرهم كلاماً في معصية الله عز وجل.

قال الحسن البصري : يا ابن آدم إنك لا تصيب حقيقة الإيمانحتى لا تعيب الناس بعيب هو فيك، وحتى تبدأ بصلاح ذلك العيب من نفسك فتصلحه، فإذا فعلت ذلك لم تصلح عيباً إلا وجدت عيباً آخر لم تصلحه، فإذا فعلت ذلك كان شغلك في خاصة نفسك، وأحب العباد إلى الله تعالى من كان كذلك.

أخي المسلم :نحن نحرص ونجتهد في البحث عن عيوب الآخرين وأخطائهم ونفرح بها ونتلذذ بذكرها في المجالس ،فهل نحن نحرص علي البحث عن عيوبنا وأخطائنا ونطلب من الآخرين أن ينصحونا أم أننا نغضب أذا انتصحنا؟

وعن الحسن البصري قال: إن المؤمن قوام على نفسه يحاسب نفسه لله عز وجل، وإنما خف الحساب يوم القيامة على قوم حاسبوا أنفسهم في الدنيا، وإنما شق الحساب يوم القيامة على قوم أخذوا هذا الأمر من غير محاسبة.

 لقد كانت مجالس الإمام أحمد بن حنبل رحمه الله  : مجالس الآخرة  لايتكلم في شيء من  أمر الدنيا.

كتاب ننصح بقر أته :(سلسلة أين نحن من هؤلاء) عبدا لملك  القاسم

مقالات مرتبطة بـ كيف تخطط لآخرتك؟ - الجزء التاسع