فضل تلاوة القرآن

فريق عمل الموقع

وردت كثير من الآيات والأحاديث في فضل تلاوة القرآن العظيم، من ذلك قوله تعالى: }وَإِذَا قَرَأْتَ الْقُرْآَنَ جَعَلْنَا بَيْنَكَ وَبَيْنَ الَّذِينَ لَا يُؤْمِنُونَ بِالْآَخِرَةِ حِجَابًا مَسْتُورًا * وَجَعَلْنَا عَلَى قُلُوبِهِمْ أَكِنَّةً أَنْ يَفْقَهُوهُ وَفِي آَذَانِهِمْ وَقْرًا وَإِذَا ذَكَرْتَ رَبَّكَ فِي الْقُرْآَنِ وَحْدَهُ وَلَّوْا عَلَى أَدْبَارِهِمْ نُفُورًا{[الإسراء:45، 46].

وقال تعالى: }وَقُرْآَنًا فَرَقْنَاهُ لِتَقْرَأَهُ عَلَى النَّاسِ عَلَى مُكْثٍ وَنَزَّلْنَاهُ تَنْزِيلًا * قُلْ آَمِنُوا بِهِ أَوْ لَا تُؤْمِنُوا إِنَّ الَّذِينَ أُوتُوا الْعِلْمَ مِنْ قَبْلِهِ إِذَا يُتْلَى عَلَيْهِمْ يَخِرُّونَ لِلْأَذْقَانِ سُجَّدًا * وَيَقُولُونَ سُبْحَانَ رَبِّنَا إِنْ كَانَ وَعْدُ رَبِّنَا لَمَفْعُولًا * وَيَخِرُّونَ لِلْأَذْقَانِ يَبْكُونَ وَيَزِيدُهُمْ خُشُوعًا{[الإسراء:106-109].

وأما الأحاديث التي وردت في فضل تلاوة القرآن فهي كثيرة جداً، منها ما هو عام، ومنها ما هو مخصوص بسورة معينة، فمن الأحاديث العامة في فضل تلاوة القرآن ما يلي:

1- عن عبد الله بن مسعود tقال: قال رسول الله r: «من قرأ حرفا من كتاب الله فله به حسنة، والحسنة بعشر أمثالها، لا أقول }ألم{حرف، ولكن ألف حرف، ولام حرف، وميم حرف»[رواه الترمذي وقال حسن صحيح غريب وصححه الألباني].

2- وعن أبي هريرة tقال: قال رسول الله r: «...وما اجتمع قوم في بيت من بيوت الله يتلون كتاب الله ويتدارسونه بينهم إلا نزلت عليهم السكينة، وغشيتهم الرحمة، وحفتهم الملائكة، وذكرهم الله فيمن عنده»[رواه مسلم].

3-وعن عائشة yقالت: قال رسول الله r: «الماهر بالقرآن مع السفرة الكرام البررة، والذي يقرأ القرآن ويتتعتع فيه وهو عليه شاق له أجران» [متفق عليه].

4-وعن أبي أمامة الباهلي tقال: سمعت رسول الله rيقول: «اقرؤوا القرآن فإنه يأتي يوم القيامة شفيعاً لأصحابه»[رواه مسلم].

5-وعن سالم عن أبيه، عن النبي rقال: «لا حسد إلا في اثنتين: رجل آتاه الله القرآن، فهو يقوم به أناء الليل وآناء النهار، ورجل آتاه الله مالا فهو ينفقه آناء الليل والنهار»[متفق عليه].

6-وعن أبي موسى الأشعري tقال: قال رسول الله r: «مثل المؤمن الذي يقرأ القرآن مثل الأترجة: ريحها طيب وطعمها طيب، ومثل المؤمن الذي لا يقرأ القرآن كمثل التمرة: لا ريح لها، وطعمها حلو، ومثل المنافق الذي يقرأ القرآن كمثل الريحانة: ريحها طيب وطعمها مر، ومثل المنافق الذي لا يقرأ القرآن كمثل الحنظلة: ليس لها ريح، وطعمها مر»[متفق عليه].

7-وعن ابن عباس   yقال: قال رسول الله r: «إن الذي ليس في جوفه شيء من القرآن كالبيت الخرب»[رواه الترمذي وقال: حسن صحيح].

8-وعن عبد الله بن عمرو بن العاص   yعن النبي rقال: «يقال لصاحب القرآن: اقرأ وارتق، ورتل كما كنت ترتل في الدنيا، فإن منزلتك عند آخر آية تقرؤها »[رواه أبو داود والترمذي وقال حسن صحيح].

مقالات مرتبطة بـ فضل تلاوة القرآن

  • برنامج المحفز لتلاوة القرآن الكريم

    سلام للبرمجيات

     برنامج رائــــع جــدااا يساعد على تلاوة القران والمداومه عليها ..  ..   برنامج المحفز

    18/04/2011 2597
  • العلاقة بين حق القرآن و السعادة !

    محمد عاطف أحمد

    أثناء قراءتي لورد اليوم وجدت آية فرِحت بها جدًّا ألا وهي: ﴿ الَّذِينَ آتَيْنَاهُمُ الْكِتَابَ يَتْلُونَهُ حَقَّ

    17/09/2017 921
  • تدبر القرآن

    الشيخ محمد مختار الشنقيطي

    السبب الثاني: الذي يكسر القلوب ويرققها، ومعين العبد على رقة قلبه من خشية الله عز وجل: النظر في آيات هذا الكتاب،

    12/10/2013 1908