أخبار السلف رضى الله عنهم في هذا الباب - الإمام البخاري

الشيخ / خالد بن عثمان السبت

 وهذا الإمام البخاري لما ابتُلى، وأوذي إيذاءً كثيراً -في القصة المعروفة- ماذا كان يُردد، ويقول؟ كان يردد ليلاً ونهاراً يقول

" إِنْ يَنْصُرْكُمُ اللَّهُ فَلا غَالِبَ لَكُمْ وَإِنْ يَخْذُلْكُمْ فَمَنْ ذَا الَّذِي يَنْصُرُكُمْ مِنْ بَعْدِهِ...[160]"

[سورة آل عمران]

.[نزهة الفضلاء 1019]. فلم يذهب إلى أحد المخلوقين، فيشكو له فلاناً، أو فلاناً، ويطلب النصرة منه، وإنما كان يردد هذه الآية، وكان إذا قيل له: يقولون عنك كذا، وكذا؛ لا يزيد أن يقرأ آية من القرآن:

" الَّذِينَ قَالَ لَهُمُ النَّاسُ إِنَّ النَّاسَ قَدْ جَمَعُوا لَكُمْ فَاخْشَوْهُمْ فَزَادَهُمْ إِيمَاناً وَقَالُوا حَسْبُنَا اللَّهُ وَنِعْمَ الْوَكِيلُ[173]"

 [سورة آل عمران].

يقولون: إنهم يكيدون لك كذا وكذا، فيقرأ:

"...وَلا يَحِيقُ الْمَكْرُ السَّيِّئُ إِلَّا بِأَهْلِهِ...[43]"

[سورة فاطر]

. في جميع جواباته على ما ينقل إليه من أقوال، وأفعال خصومه.

مقالات مرتبطة بـ أخبار السلف رضى الله عنهم في هذا الباب - الإمام البخاري