الإكثار من ذكر الموت وأحوال الآخرة

الشيخ إبراهيم الدويش

تذكر الموت وسكراته وشدته، وتذكر القبر وسؤاله وعذابه ونعيمه وضيقه وظلمته وضمته، وتذكر أهوال القيامة وشدتها وأهوالها وطول هذا اليوم، والعرض على الله جل وعلا، وتذكر تطاير الصحف، والميزان والصراط، وتذكر حيرة الخلق وذهول العباد. تخيل! انصراف الناس إلى الله جل وعلا من الموقف، فمنهم من يساق إلى الجحيم وتسحبهم الملائكة إلى أبوابها، ومنهم من يدخل الجنة -نسأل الله جل وعلا أن نكون من أهلها-: تَتَلَقَّاهُمْ الْمَلائِكَةُ هَذَا يَوْمُكُمْ الَّذِي كُنتُمْ تُوعَدُونَ [الأنبياء:103]. إن تذكّر ذلك كله يدفع الإنسان إلى العمل الجاد المتواصل، ويدفع القلب إلى التعلق بالله جل وعلا. وهذه الأمور إن لم يقترن علمها وحقيقتها بالعمل الصالح فلا خير فيها إذاً.  

مقالات مرتبطة بـ الإكثار من ذكر الموت وأحوال الآخرة

  • الاستعداد للموت

    الشيخ محمد حسان

    الموت، الموت أيها الأحباب، ولقد تكلمت كثيراً كثيراً عن الموت، ولكن يجب علينا أن نتكلم عن الموت في كل زمان وفي كل

    04/01/2014 6611
  • القوة العلمية والقوة العملية

    فريق عمل الموقع

    ·       قال ابن القيم رحمه الله : السائر إلى الله تعالى والدار الآخرة ، بل

    25/08/2012 3134
  • لفائدة المجتمع أخفى الله موعد الموت

    فريق عمل الموقع

    أما الرحمة فهي أننا لو عرفنا موعد أجلنا لظللنا طوال عمرنا في هم، ذلك أنه عندما تتوقع بلاء سيحدث لك، فإنك تعيش في

    20/03/2018 688