إذن هل الساعة من يوم الجمعة ظاهرة أم خفية؟؟؟؟

فريق عمل الموقع


من رحمة الله تعالي بعباده المؤمنين وحبه لهم أن عدد لهم الساعات التي يستجيب فيها لدعائهم.. ويحقق لهم ما يرغبون فيه من أمور الآخرة من المغفرة وقبول التوبة والأوبة إليه.. وكذلك ما يطمحون إليه من أمور الدنيا من رزقهم بالمال والبنون والصحة والسعادة وغيرها من النعم والآلاء التي يتباري العباد في طلبها والسعي إليها من ربهم الكريم الحنان ذي الآلاء والنعم فجعل لهم الثلث الأخير من الليل في كل يوم وجعل لهم ما بين الأذان والإقامة في كل صلاة.

- وجعل للصائم دعوة مستجابة عند فطره.

- وجعل لهم يوم عرفة.

- وجعل ساعة يوم الجمعة وغيرها من الساعات التي يرجي فيها الإجابة للدعاء.

- والله تعالي يعدد هذه الساعات.. فتارة يعلن عنها تحديداً حتى يسارع المؤمن ويبادر بالطاعات حتى يفوز برضوان الله ورضائه فينال ما يصبو إليه من أمور الدنيا والآخرة.. وتارة يخفيها عن عباده حتى يتحروا هذه الساعات ويجتهدوا في الدعاء حتى يصيبوها وينالوا المراد من رحمة الله تعالي بهم .

- ومن هذه الساعات التي أخفاها الله تعالي عن عباده هي ساعة الإجابة من يوم الجمعة.. فلم يحددها سبحانه بنص ولم يرد في سنته صلي الله عليه وسلم ما يرجح وقتها تحديدا.

وذكر أن حديث مسلم المتقدم معلّ عند أهل الحديث، ومن أهل العلم من قال: إنها قد أخفيت في يوم الجمعة كما أخفيت ليلة القدر في رمضان، ولعل الحكمة من ذلك أن يكون العبد مثابراً على الدعاء في اليوم كله فيعظم بذلك الأجر. 

وعلى كل حال فعلى المسلم أن يجتهد في اليوم كله يسأل الله تعالى أن يوفقه لها ولغيرها مما يحب الله ويرضى. والله لا يرد من دعاه بإيمان وصدق. 

وأما تحديد مدة تلك الساعة بالضوابط الموجودة اليوم من دقائق وثوانٍ فلم نجد من تكلم عليها، ولا شك أن هذه الضوابط لم تكن موجودة في عهد النبي صلى الله عليه وسلم. والله أعلم.

ولو بُينت ، صار الناس يقصدونها وتركوا بقية اليوم ، فتركوا عملاً صالحاً، مستمرًا، والعلماء اجتهدوا  في تحري هذه الساعة، كما اجتهدوا في تحري غيرها كليلة القدر في شهر رمضان ، كلٌ ذهب إلى قول حسب ما يظهر له من أدلة، كما بسطنا القول سالفًا.

السابق التالى

مقالات مرتبطة بـ إذن هل الساعة من يوم الجمعة ظاهرة أم خفية؟؟؟؟

  • الخلاصة في خفاء هذه الساعة

    فريق عمل الموقع

    والخلاصة في خفاء هذه الساعة ما يلي : اتفق جماهير العلماء على أنها في آخر ساعة في يوم الجمعة ، هذا مذهبهم واختاره

    22/03/2018 625
  • ما هو الرأى الراجح من آراء العلماء

    فريق عمل الموقع

    وقد اختلف السلف في أيهما أرجح فروى البيهقي من طريق أبي الفضل أحمد بن سلمة النيسابوري أن مسلما قال : حديث أبي موسى

    22/03/2018 610
  • صفة صلاة الجمعة

    د. يوسف بن عبد الله

    صفة صلاة الجمعة : أن تُصلى ركعتين كالفجر ، ويسن أن يقرأ في الركعة الأولى منهما بسورة الجمعة بعد الفاتحة ، ويقرأ في

    02/04/2013 2038