أهمية البسملة في حياة المؤمن

الشيخ خالد الحسينان

 

-   البدء باسم الله هو استعانة بالله عز وجل: والذي لا يقدر سواه على شيء إلا بإذنه فلا بد من الاستعانة به في كل شيء  وذلك بابتدائه باسم الله .

 

- لا بد أن ترتبط كل أقوالنا وأعمالنا باسم الله ليكون اسم الله هو المنطلق الوحيد لحركة الحياة ونظامها

 

- وإذا ما انطبع اسم الله على قلب الإنسان، فلا يمكن لمثل هذا الإنسان  أن تطاوعه نفسه فيخالف أمر الله في أي قول أو عمل، مادام قد انطلق في قوله وعمله من اسم الله .

 

> الشيطان يتصاغر مع البسملة حتى يصير كالذبابة : قال صلى الله عليه وسلم «لا تقل تعس الشيطان فإذا قلت، تعس الشيطان تعاظم حتى يصير مثل البيت، ولكن قل: بسم اللّه، فإنه يتصاغر حتى يصير مثل الذباب» (أبوداود) .

 

ومع تصاغر الشيطان يتصاغر تأثيره بلا شك .

 

ليس للإنسان انطلاقه صحيحه في هذه الدنيا، وسعادة حقيقة إلا إذا كان منطلقاً من اسم اللّه وحده، وكانت حياته في مرضاة اللّه.

 

أما ما يخالف محبة اللّه ومرضاته فهو الذي يفسد الحياة ويشقيها لأنه سبحانه هو الرحمن الرحيم، وعلى قدر الابتعاد عن الرحمن الرحيم يكون شقاء الإنسان.

السابق التالى

مقالات مرتبطة بـ أهمية البسملة في حياة المؤمن

  • أهمية الاستعانة بالله في حياة المؤمن

    فريق عمل الموقع

    إن المؤمن الذي يريد أن يرتقي في أشرف منازل الآخرة ، لا يستطيع أن يرتقي إلا بعد عون الله وتوفيقه له ، والمصلي كل

    23/08/2012 18723
  • القرآن طريق للحيـاة الطيبة

    الشيخ سفر الحوالي

    لا شك أننا جميعاً نريد لأنفسنا وللمسلمين -كافة- حياة طيبة في الدنيا والآخرة، ولا شك أن الرائد إلى بيان كيفية هذه

    15/09/2013 3647
  • مواطن البسملة

    الشيخ خالد الحسينان

    هي أول كلمة في كتاب الله ، وبها يبتديء المنهج الرباني . واستعمالات البسملة تعم كل أمور الدنيا والآخرة ، والمحيا

    20/01/2014 2489