أن الرسول من أوحي إليه بواسطة جبريل والنبي من أوحي إليه مناما

فريق عمل الموقع

 

 

قال الإمام عبدالقاهر البغدادي ( وقالوا في الفرق بين الرسول والنبي : إن كل من نزل عليه الوحي من الله تعالى على لسان ملك من الملائكة وكان مؤيدا بنوع من الكرامات الناقضة للعادات فهو نبي ، ومن حصلت له هذا الصفة وخص أيضا بشرع جديد أو ينسخ بعض أحكام شريعة كانت قبله فهو رسول ، وقالوا :إن الأنبياء كثير ، والرسل منهم ثلاثمائة وثلاثة عشر ، وأول الرسل أبو جميع البشر هو آدم عليه السلام ، وآخرهم محمد صلى الله عليه وسلم ، على خلاف قول المجوس في دعواهم أبو جميع البشر كيومرت الملقب بكاشاء ، وخلاف قولهم : إن آخر الرسل زرادشت ، وخلاف قول من زعم من الخرمية أن الرسل تترى لا آخر لهم([1])

------------------------ 

([1])  الفرق بين الفرق _ عبدالقاهر  البغدادي  ص342.

 

 

 

 

مقالات مرتبطة بـ أن الرسول من أوحي إليه بواسطة جبريل والنبي من أوحي إليه مناما