أركان توحيد الألوهية

فريق عمل الموقع

 

 

أركان توحيد الألوهية (1)

 

 
 
توحيد الألوهية يقوم على أركان ثلاثة هي:
 
1_ توحيد الإخلاص:ويسمى توحيد المراد، فلا يكون للعبد مرادٌ غير مراد واحد وهو الله _ سبحانه وتعالى _ فلا يزاحمه مرادٌ آخر.
 
2_ توحيد الصدق:ويسمى توحيد إرادة العبد، وذلك بأن يبذل جهده وطاقته في عبادة ربه.
 
3_ توحيد الطريق:وهو المتابعة للرسول ".
 
قال ابن القيم :
 
فلواحدٍ كن واحداً في واحدٍ  **** أعني سبيل الحق والإيمان
 
 
فقوله: (فلواحدٍ): أي لله، وهذا هو توحيد المراد.
 
وقوله: ( كن واحداً ): في عزمك، وصدقك، وإرادتك، وهذا هو توحيد الإرادة.
 
وقوله (في واحد): هو متابعة الرسول "الذي هو طريق الحق والإيمان، فهذا هو توحيد الطريق([2]).
 
والأدلة على هذه الأركان الثلاثة كثيرة، فمن أدلة الإخلاص قوله _ تعالى _:[وَمَا أُمِرُوا إِلاَّ لِيَعْبُدُوا اللَّهَ مُخْلِصِينَ لَهُ الدِّينَ](البينة: 5).
 
ودليل الصدق قوله _ تعالى _:[فَلَوْ صَدَقُوا اللَّهَ لَكَانَ خَيْراً](محمد: 21)، وقوله:[يَا أَيُّهَا الَّذِينَ آمَنُوا اتَّقُوا اللَّهَ وَكُونُوا  مَعَ  الصَّادِقِينَ] (التوبة: 119)، ودليل المتابعة  قوله _تعالى_: [قُلْ إِنْ كُنْتُمْ تُحِبُّونَ اللَّهَ فَاتَّبِعُونِي يُحْبِبْكُمْ اللَّهُ] (آل عمران: 31).
 
فمن اجتمعت له هذه الثلاثة نال كل كمال وسعادة وفلاح، ولا ينقص كمال العبد إلا بنقص واحد من هذه الأشياء.
 
--------------------
(1) انظر الشيخ عبدالرحمن بن سعدي وجهوده في توضيح العقيدة، ص152، والأسئلة والأجوبة الأصولية على العقيدة الواسطية للشيخ عبد العزيز السلمان ص42_43.
 
(2) انظر: شرح القصيدة النونية لابن القيم، شرح الشيخ محمد خليل هراس  2/134.

مقالات مرتبطة بـ أركان توحيد الألوهية